عبير .. التي كانت سحر

عندما كانت سحر

ودعتني بلا وداع

جعلتني في صراع

   بين التوقف والسفر

اليوم جائتني عبير

بعد أن عبرت كل الجسور

جاءتني وحيده .. لأول مره

قالت : هل تفتكر ؟

    ومعي كانت تفكر

كيف التقينا ..

كيف افترقنا ..

            ما افتكرت !!

لانني لازلت أحلم بالسحر

ما هي الا لحظات

ونعبر مرة أخرى

ما هي الا قبلات

          كي نفترق  !!

وتظل حلما .. أو سرابا

لكنها صارت عبير

       بعد أن كانت سحر

في أي بر

في أي بحر

لا زلت أشعر بالخطر

نُشر بواسطة Younes Hazza'a يونـس هــزاع

ناشط سياسي يمني ، صحفي واعلامي بارز ، عمل رئيسا للدائرة السياسية للمؤتمر الشعبي العام ، وكيلا مساعدا لوزارة الاعلام في الجمهورية اليمنية .

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: